إلتقط الكرة البرتقالية وضعها في السلة
إلتقط الكرة البنفسجية وضعها في السلة
إلتقط الكرة البيضاء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الوردية وضعها في السلة
إلتقط الكرة الزرقاء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الصفراء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الحمراء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الخضراء وضعها في السلة

‫فعلتها بنجاح!‬
! أحسنت

‫إلعب مرة أخرى

نأسف، إنها ليست الكرة الصحيحة. يرجى المحاولة مرة أخرى
‫رائع!
التغذية التغذية

التغذية

 لماذا يحتاج طفلك لوجبة الفطور؟

لماذا يحتاج طفلك لوجبة الفطور؟

 يعتبر الفطور الوجبة الأهم التي يتناولها الإنسان خلال يومه، فكيف إذن ستكون للأطفال؟


فبصرف النظر عن الحقيقة التي تؤكد أن الفطور يمنح طفلك بداية مثالية ليومه، بالإضافة لضبط مستوى السكر في الدم ومنح الجسم الطاقة اللازمة، إلا أنه مفيد جداً لأسباب كثيرة أخرى نذكر منها: 


-       الحصول على وجبة إفطار غنية بالكربوهيدرات تبطئ عملية الهضم وتمنح الجسم الطاقة الدائمة والحيوية، خصوصاً خلال يوم حافل بالنشاطات.


-       الحصول على وجبة إفطار صحية يعزز الأداء الذهني، ويرفع من مستوى التركيز والقدرة على التعلم!


-       وجبة إفطار متوازنة تمنح الطفل قيمة غذائية كبيرة، ابتداءً من البروتينات والكربوهيدرات وصولاً إلى الفيتامينات والمعادن.


إذن كيف تكون وجبة الفطور الغنية والصحية والمتوازنة؟


ينبغي على وجبة الفطور أن تمنح طفلك ¼ احتياجاته اليومية من الطاقة. ولتكون مغذية، يجب أن تتضمن وجبة الفطور المجموعات الغذائية الخمسة. وأيضاً، تعرّف وجبة الفطور الصحية على أنها الوجبة الغنية بالكربوهيدرات المعقدة، وإليك بعض الأمثلة:


* كوب من حليب NidoThree Plus مع حبوب الفطور الكاملة


* بيضة مسلوقة


* موزة واحدة


أو 


* كوب من حليب NidoThree Plus


* قطعة من خبز القمح الكامل مدهونة باللبنة أو الجبنة


* تفاحة واحدة


من المهم جداً - أن لا تنسي أن الآباء هم أفضل قدوة لأطفالهم، وبالتالي إن تناولتم الفطور الصحي، فحتماً سيقلدكم أطفالكم!
ولمساعدتك على تصور أهمية وجبة الفطور لصحة طفلك، إليك هذه المقارنة البسيطة: 

طفلك من دون الحصول على وجبة الفطور:

طفلك مع الحصول على وجبة الفطور:

مستوى منخفض للسكر في الدم.

ضبط مستوى السكر في الدم.

الشعور بانخفاض مستوى الطاقة في وقت مبكر خلال اليوم.

الشعور الطاقة الكاملة والديناميكية.

الشعور بالجوع بحلول منتصف اليوم.

الشعور بالشبع.

الإكثار من تناول الوجبات الخفيفة غير الصحية على مدار اليوم.

السيطرة بشهيته، وتقليل فرص حصوله على وجبات خفيفة غير صحية.

منحه تغذية غير كافية وانخفاض احتمالية حصوله على الفيتامينات والمعادن اللازمة له يومياً.

حصوله على تغذية متوازنة وفرص أكبر لمنحه كل ما يحتاج من العناصر الغذائية الضرورية.

شعارات
nutrition
سجلي لتحصلي على أفضل النصائح حسب عمر طفلك سجلي معنا