إلتقط الكرة البرتقالية وضعها في السلة
إلتقط الكرة البنفسجية وضعها في السلة
إلتقط الكرة البيضاء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الوردية وضعها في السلة
إلتقط الكرة الزرقاء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الصفراء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الحمراء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الخضراء وضعها في السلة

‫فعلتها بنجاح!‬
! أحسنت

‫إلعب مرة أخرى

نأسف، إنها ليست الكرة الصحيحة. يرجى المحاولة مرة أخرى
‫رائع!
السلوك السلوك

السلوك

عززي لديه مفهوم الاستقلالية!

عززي لديه مفهوم الاستقلالية!

يعتبر شعور طفلك بالإنفصال عنك من أصعب الأمور التي قد يواجهها  أو يتقبلها خصوصاً إذا كنت إحدى الأمهات العاملات. لذا فإن الموضوع يتطلب منك التصرف بحكمة وعقلانية. وحتى تساعديه على التعامل مع الموقف بقوة أكبر، إليكِ النصائح التالية:


-  التدريب على الاستقلالية:
اتركي طفلك مع مشرف مختص يعتني به لفترات قصيرة، وقومي بزيادة المدة تدريجياً في وقت لاحق حسب قدرة طفلك على اعتياد غيابك عنه. وتذكري دائماً إخباره أنك لن تتغيبي كثيراً عنه، ولا تنسي أن تبقي معه دائماً ألعابه المفضلة.


عوّديه على عادات معينة عند الوداع:
علميه التلويح من النافذة أو إرسال قبلة الوداع. احرصي على مساعدته على تقبل غيابك عنه لبعض الوقت، وعدم إعطائه مواعيداً لن تتمكني من الالتزام بها.


ضعيه في محيط يألفه قدر الإمكان:
كأم عاملة، فإن ذلك يتطلب من قضاء منتصف النهار تقريباً خارج المنزل بعيداً عن مسؤولياتك العائلية. لذا قومي بتعويد طفلك على أن يكون اجتماعياً، حتى إن اضطررتِ للاستعانة بجليسة للأطفال، سيكون من السهل على طفلك التعامل معها.


لا تستسلمي بسهولة:
لا تدعي أمومتك تتفوق على عقلك عندما يتعلق الموضوع بتربية طفلك وتنشئته. تذكري أنك تؤسسي لكيانِ مستقل وشخصية ستكون فعالة في المجتمع، وهذا يتطلب منك بعض التضحية والقوة والحزم بالعاطفة.


 

سجلي لتحصلي على أفضل النصائح حسب عمر طفلك سجلي معنا