إلتقط الكرة البرتقالية وضعها في السلة
إلتقط الكرة البنفسجية وضعها في السلة
إلتقط الكرة البيضاء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الوردية وضعها في السلة
إلتقط الكرة الزرقاء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الصفراء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الحمراء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الخضراء وضعها في السلة

‫فعلتها بنجاح!‬
! أحسنت

‫إلعب مرة أخرى

نأسف، إنها ليست الكرة الصحيحة. يرجى المحاولة مرة أخرى
‫رائع!
السلوك السلوك

السلوك

طفلك على طريقتك

طفلك على طريقتك

لا بد أنك تشعرين الآن بالسعادة الغامرة أثناء مراقبة طفلك وهو يكبر ويحاول المشي. ولا شك بأنك تستمتعين بمشاهدته وهو يحاول النهوض بمفرده، وحين يجرب بناء برج من مكعبات اللعب، أو يركّز لاستكشاف طريقة عمل جهاز التحكم بالتلفاز. قريباً، سيطور مهاراته الجسدية والفكرية والعاطفية بشكل كبير، وسيحاول التأكيد على استقلاليته. ومع محاولة استقلاله يبدأ مسلسل الجدال! لكن لا تقلقي عزيزتي الأم، فالأمور ستسير على خير ما يرام.

ملاحظة عزيزتي الأم


إليك بعض النصائح للتعامل مع طفلك وإصراره على الاستقلالية:

    • من المهم أن تشجعي طفلك على الاكتشاف والاستقلالية، ولكن عليك دائماً أن تذكريه بالحدود والقواعد والآداب الضرورية.
    • من الواجب عزيزتي الأم إبعاد طفلك عن أي مخاطر محتملة كالسكاكين والمقصات وغيرها، وحاولي إبقاءه في منطقة اللعب داخل المنزل.
    • من الضروري تشجيع طفلك على العادات الحميدة كالاعتماد على نفسه في تناول الطعام والتحدث بهدوء بدلاً من الصراخ والعناد.

سجلي لتحصلي على أفضل النصائح حسب عمر طفلك سجلي معنا