إلتقط الكرة البرتقالية وضعها في السلة
إلتقط الكرة البنفسجية وضعها في السلة
إلتقط الكرة البيضاء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الوردية وضعها في السلة
إلتقط الكرة الزرقاء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الصفراء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الحمراء وضعها في السلة
إلتقط الكرة الخضراء وضعها في السلة

‫فعلتها بنجاح!‬
! أحسنت

‫إلعب مرة أخرى

نأسف، إنها ليست الكرة الصحيحة. يرجى المحاولة مرة أخرى
‫رائع!
السلوك السلوك

السلوك

التدريب على النونية

التدريب على النونية

يعتبر التدريب على النونية خطوة كبيرة في حياة الطفل والأهل معاً، فهي تشجع الطفل على الشعور بمزيد من الاستقلالية والرغبة في التعبير عن نفسه. ولمعرفة إن كان طفلك مستعداً اطرحي على نفسك الأسئلة التالية:

  • هل يبدي طفلك اهتماماً بالجلوس على النونية أو كرسي الحمام أو ارتداء ملابس داخلية؟
  • هل يمكن لطفلك استيعاب واتباع الإرشادات البسيطة؟
  • هل يستطيع طفلك سحب سرواله إلى الأسفل ومن ثم رفعه مجدداً؟
  • هل يستطيع طفلك التعبير بالكلمات، أو ملامح الوجه، أو باتخاذ وضعية معينة حين يريد الذهاب إلى الحمام؟
  • هل يستطيع طفلك الجلوس على النونية والقيام عنها؟

إذا كانت معظم الأجوبة نعم، فابدئي باتخاذ خطوات عملية لبدء تدريبه على النونية:

  • المكان الصحيح: ضعِي النونية في الحمام، وشجعي طفلك على الجلوس عليها، مع حفاض أو بدونه.
  • الوقت الصحيح: إذا أبدى طفلك الرغبة في الجلوس على النونية، دعيه يجلس دون حفاض لبضع دقائق ولعدة مرات كل يوم. أثني على محاولته هذه حتى وإن لم يفعل شيئاً، وذكّريه أن باستطاعته تكرار الأمر بعد قليل.
  • الإشارات الصحيحة: حين يبدي طفلك علامات تدل على حاجته لاستخدام الحمام، مثل التلوّي، أو اتخاذ وضعية القرفصاء، أو وضع يده على أعضائه، استجيبي للأمر بسرعة. ساعدي طفلك على التعرّف إلى هذه الإشارات.
  • الحوافز الصحيحة: الحوافز حلّ ممتاز في معظم الأوقات! بعض الأطفال يحبون ملصقات المكافأة أو النجوم، والبعض الآخر يفضل النزهة في الحديقة أو مزيداً من قصص ما قبل النوم، لذا قدّمي لطفلك ما يحب.

 

ملاحظة عزيزتي الأم


إذا أصر طفلك عزيزتي الأم على موقفه في رفض الجلوس على النونية أو كرسي الحمام بعد أسابيع من المحاولات، فلا بأس من تأجيل الموضوع والبدء من جديد بعد عدة أشهر، فقد لا يكون طفلك مستعداً بعد..

 

سجلي لتحصلي على أفضل النصائح حسب عمر طفلك سجلي معنا